17:43:26@21.09.2020 عقائد - مسيحية
طباعة
(0 votes, average 0 out of 5)

الإتحاد العام للمصريين بالنمسا يمنح الدكتور جورج داود لقب عميد الجالية القبطية والدكتورة عبير أندراوس لقب سيدة الجالية القبطية

د. منال أبو العلاء

بناء على سجل أعمال الدكتور فيكتور داود المشرف وحسن خلقه وحسن تعامله مع
مسيحيو النمسا من المصريين والنمساويين . ونظرا لكونة صورة
مشرفة للمواطن النمساوي من أصل مصري المندمج داخل المجتمع النمساوى إندماجا ثقافيا وعلميا .هذا بالأضافة إلى ان السيد الدكتور جورج داود هو أول مواطن نمساوي من أصل مصري نحج في الحصول على درجة الدكتوراه في القانون من جامعة فيينا من الجيل الأول من مصريو النمسا . وكان وﻻ زال صورة مشرفة للمواطنين النمساويين من أصل مصري . ومن المعروف أيضا عن السيد الدكتور جورج داود تأيده لثورة 30 يونيو وإنتماءه الفكرى السياسي المؤيد لمسيرة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في الحرب على الإرهاب ومناهضة جماعة اﻹخوان المسلمين والإسلام السياسي بمختلف مسياته .

وبناء على الإسباب السابقة الذكر فقد قرر مجلس إدارة الإتحاد العام للمصريين المسيحيين بالنمسا بأن يمنح السيد الدكتور جور ج داود لقب عميد الجالية القبطية بالنمسا .

ومن الناحية القانونية فأن الأتحاد العام للمصريين المسيحيين بالنمسا من موقع مسؤوليته القانونية والعملية هيئة مسيحية نمساوية من حقه قانونا منح المراكز الدينية المدنية داخل الإتحاد إلى جانب أيضا المناصب الشرفية . وبناء على قرار مجلس الإدارة وبالإجماع من الجانبين النمساوي والمصري فقد تقرر منح السيد الدكتور جورج داود لقب عميد الجالية القبطية بالنمسا

هذا وقد شمل القرار أيضا منح السيدة الدكتورة عبير أندراوس زوجة السيد الدكتور جورج داود لقب سيدة الجالية القبطية . ويأتى هذا اللقب بناء على حسن خلق السيدة الدكتورة عبيرأندراوس وحسن معاملتها لكل أقباط النمسا وحسن تعاملاتها أيضا مع مسلمو النمسا من منطلق عملها الإنسانى كطبيبة إسنان ﻻ تميز بين مرضها وقد أجمع الجميع على أنها سيدة تستحق أن تمنح هذا اللقب الشرفي كسيدة أقباط النمسا . وجديرا بالذكر أيضا أن السيدة الدكتورة عبير أندروس حاصلة على درجة الدكتوراه من جامعة فيينا. وجديرا أيضا بالذكر أن السيدة الدكتورة عبير أندراوس طبيبة أسنان نمساوية من أصل مصري شهيرة ومن الطبيبات النمساويات المتميزات بالنجاح  بالنمسا ولديها عيادة أسنان خاصة وتقدم أعمال أنسانية في مجال تخصصها الطبيى العلمى لمساعدة مرضاها

وبناء على الأسباب السابقة الذكر فقد شمل القرار منح السيدة الدكتورة عبير أندراوس لقب سيدة الجالية القبطية بالنمسا

صدر هذا القرار عن أعضاء الإتحاد و مجلس إدارة الإتحاد  وهم ..
 
رئيس الأتحاد الشرفي السيد الدكتور هارد فيجل مسيحي كاثوليكى
ورئيسة الإتحاد السيدة الدكتورة منال أبو العلاء مسيحية كاثوليكية
والسيد نشأت أرمانيوس أمين عام الأتحاد قبطى
والسيد الدكتور فيكتور رؤويس المسؤول الإدارى والمالى للأتحاد قبطى و حاصل على لقبه العلمى من جمهورية مصر العربية

هذا ومن المعروف أن الأتحاد العام للمصريين المسيحيين المصريين بالنمسا يعتبر هيئة مسيحية نمساوية مدنية تضم الاقباط والمسيحيين الكاثوليك معا ومسجل رسميا بالدولة النمساوية. وجديرا بالذكر أنه قد سبق وأن عرضت لائحته القانونية على الجهات النمساوية المختصة بالشؤون الدينية. وللأتحاد كهيئة مسيحية كافة الحقوق القانونية الدينية المسيحية على أن ﻻ يقام فيه قداس الأحاد فهو هيئة مسيحية مدنية فقط . وقانونيا فالمدة القانونية لمجلس إدارته الحالية كهيئة مسيحية مدنية هى 10 سنوات. وجديرا أيضا بالذكر أن الأتحاد قد سبق وأن إنضم رسميا للحزب الديمقراطي السياسي للمرأة والأسرة ويشكلان معا تضامنا وتحالفا قويا مناهضا لكل مسميات الإسلام السياسي بالنمسا واوروبا من إخوان مسلمين وسلفيين وكل من يعادى وحدة وتماسك مجتمعتنا الاوروبية . ونرفض ونناهض تماما  العنصرية الدينية  والعرقية بمختلف أشكالها وبالتالى نرفض رفضا قطعيا ﻻ تراجع فيه كل من يعادى السامية واليهود . فنحن ضد أعداء السامية  . هذا إلى جانب أن الحزب والأتحاد يناديان معا بالسلام العالمى ويلتزمان بتطبيق الدستور وكافة قوانين الدولة النمساوية
وعن علاقة الأتحاد العام للمصريين المسيحين بالنمسا  والدولة المصرية فهو هيئة مسيحية مدنية داعمة  ومؤيدة لسياسات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في حربه العادلة على الأرهاب وتصديه للإسلام السياسي الإخواني والتكفيرى وموقفه السياسي والعسكري المشرف ضد تمدد العثمانيين الجدد . هذا بالإضافة إلى تصديه  للهجرات الغير شرعية المتوجهة إلى دول الأتحاد الاوروبي وعمله على الصعود بالإقتصاد المصري ومباركته للسلام بين دولة إسرائيل والدول العربية بأعتبار أن مصر كانت وﻻ زالت دولة رائدة للسلام بين مصر ودولة إسرائيل .
تاريخ آخر تحديث: 19:09:38@21.09.2020