BB Search

Follow us


Facebook

Download: Fast, Fun, Awesome
Chinese (Traditional) English French German Hebrew Italian Japanese Russian Spanish Turkish
الرئيسية أخبار مصريو النمسا سعيد باشا منح الأجانب حق أنتفاع قناة السويس والسيسي منح السعودية حق أنتفاع 1000 كيلو متر مربع بدون الرجوع للشعب وزمان كان الأسم حق الأمتياز وفي عهد السيسي تغير الأسم إلى حق الأنتفاع
أرسل إلى صديق طباعة PDF
(0 votes, average 0 out of 5)

سعيد باشا منح الأجانب حق أنتفاع قناة السويس والسيسي منح السعودية حق أنتفاع 1000 كيلو متر مربع بدون الرجوع للشعب وزمان كان الأسم حق الأمتياز وفي عهد السيسي تغير الأسم إلى حق الأنتفاع

د. منال أبو العلاء
التاريخ يعيد نفسه والسيسي يمنح السعودية  حق أمتياز 1000 كيلو متر مثلما فعل سعيد باشا حاكم مصر في أواخر القرن ال18 حين وافق على مشروع حفر قناة السويس ومنح حق الأمتياز لشركات أجنبية و اعتبر الشعب ما حدث بمثابة  إحتلال لمصر والباقي معروف لكل المصريين.
 والسؤال ما هو الفرق بين ما حدث  في أواخر القرن ال18 حين سعيد باشا حاكم مصر  في منح الاجانب حق الأمتياز في قناة السويس وما فعله السيسي بمنحه 1000 كيلو متر مربع للسعودية بحق امتياز. والأهم سيتم عمل كبرى يستطيع السلفيين العبور منه لمصر سيرا على الأقدام وأفرحوا يا مصريين خلاص أنكسرت عين مصر أمام مال السعودية وليس من الممكن أن يرفض الرئيس أى طلب للسلفيين وللأسف تحولت مصر في عهد السيسي إلى دولة سلفية مئة في المئة

وأخيرا سقط القناع والسيسي سلفي وهابي بأمتياز .. والأعلامي عمر أديب أعلامي السيسي يؤكد أن الرئيس له حق الأدارة ومن وجهة نظر عمر أديب الرئيس أهم من التخصصية وكلمته تمشى على الدولة بدون الرجوع للشعب ويقول أيضا أن  أكل العيش عايز جيش وروح يا شعب يا مدنى أعد على جنب!!

نبذة عن فرديناند دليسبس وتاريخ  منح الأجانب حق الإنتفاع بقناة السويس ؟؟ زمانم سموها حق أمتياز والأن تسمى حق أنتفاع

فرديناند دليسبس مهندس فرنسي درس مشروع توصيل البحر الأحمر بالبحر المتوسط لفترة طويلة وحاول إقناع عباس باشا به فرفض وحاول بعد ذلك مع سعيد باشا واستطاع تنفيذ المشروع.ولد فرديناند دي لسبس في ضاحية فرساي القريبة من باريس بفرنسا في 19 نوفمبر عام 1805 لأسرة عريقة ترجع جذورها لعدة قرون مضت.عمل أكثر أفرادها بالدبلوماسية واشتهرت بمواقفها المؤيدة لنابليون. قضى أعوامه الأولى في إيطاليا حيث عمل مع والده ثم التحق بالتعليم في كلية هنري الرابع بباريس.

عام1803 أوفد نابليون مبعوثا شخصياإلي مصر هو ماتيو ديليسبس والد فرديناند وكان مقربا لشيوخ الأزهر خاصة علماء الديوان الذي كان نابليون قد أسسه في القاهرة، وكان أن التقط في أثناء فترة الفراغ السياسي من1801 إلي 1805 الطابع الخاص الذي يميز الضابط الألباني محمد علي فاقترب منه قبل أن يقربه إليه ثم يقربه من العلماء ، وما لبث أن تولى محمد علي حكم مصر بإرادة شعبية واستدعى نابليون ماتيو ديليسبس وحل محله فرنسي آخر هو دوروفيتي وأصبح المستشار الفعلي السياسي والعسكري والإداري لمحمد علي. وكان آخر ماطلبه ماتيو ديليسبس من محمد علي قبل رحيله هو الأخذ بيد ابنه الوليد فرديناند.

و في سن السابعة والعشرين اختير فرديناند دي لسبس قنصلا مساعدا لفرنسا بالإسكندرية عام 1832.

في عام 1840 وضع المهندس الفرنسي لينان دى بلفون بك مشروعاً لشق قناة مستقيمة تصل بين البحرين الأحمر والأبيض وأزال التخوف السائد من علو منسوب مياه البحر الأحمر على البحر المتوسط وأكد أن ذلك لا ضرر منه.

في 15 أبريل 1846 أنشأ السان سيمونيون بباريس جمعية لدراسات قناة السويس وأصدر المهندس الفرنسي بولان تالابو تقريرا في أواخر عام 1847 مبنياً على تقرير لينان دي بلفون أكد فيه إمكانية حفر قناة تصل بين البحرين دون حدوث أي طغيان بحري.

وبعد أن تولى سعيد باشا حكم مصر في 14 يوليو 1854 تمكن دى لسبس - والذي كان مقرباً من سعيد باشا - من الحصول على فرمان عقد امتياز قناة السويس في نوفمبر 1854 الأول وكان مكونا من 12 بنداً أهمها حفر قناة تصل بين البحرين ومدة الامتياز 99 عاما من تاريخ فتح القناة.

قام دى لسبس برفقة المهندسين لينان دي بلفون بك وموجل بك بزيارة منطقة برزخ السويس في1855لبيان جدوى حفر القناة وأصدر المهندسان تقريرهما في 20 مارس 1855 والذي أثبت سهولة إنشاء قناة تصل بين البحرين. وقام دي لسبس بتشكيل لجنة هندسية دولية لدراسة تقرير المهندسين وزاروا منطقة برزخ السويس وبورسعيد وصدر تقريرهم في ديسمبر 1855 وأكدوا إمكانية شق القناة وأنه لا خوف من منسوب المياه لأن البحرين متساويين في المنسوب وأنه لا خوف من طمى النيل لأن بورسعيد شاطئها رملي.

في 5 يناير 1856 صدرت وثيقتان هما عقد الامتياز الثاني وقانون الشركة الأساسي وكان من أهم بنوده هو قيام الشركة بكافة أعمال الحفر وأن حجم العمالة المصرية أربعة أخماس العمالة الكلية المستخدمة في الحفر.

و تم إنجاز المشروع بين الأعوام 1856-1869

شروط حفر قناة السويس

(1)تمنح الحكومة المصرية الشركة الحق في :

-إنشاء قناة السويس.

-إنشاء ترعة الصالحة للملاحة النيلية (ترعة الإسماعيلية فيما بعد )التي تستمد مياهها من النيل وتصب في القناة المالحة.

-إنشاء فرعين للري والشرب يستمد مياهها من ترعة الإسماعيلية.

-تحصيل أجر ممن ينتفع بمياه ترعة الإسماعيلية.

-فرض ماتشاء من رسوم علي السفن التي تمر بالقناة المالحة أو الترعة العذبة.

-تتنازل الحكومة المصريةللشركة مجانا عن جميع الأراضي المطلوبة لإنشاء القناة المالحة أو الترعة العذبة.

-مدة الامتياز 99 عاما تبدأ من افتتاح القناة وتصبح بعدها ملكا للحكومة المصرية.

-يكون 80% من العمال مصريين.

-تحصل مصر علي 15% من صافي الأرباح.

-يصدق السلطان العثماني علي امتياز حبر القناة شرطا بصحته


والسؤال هل هناك فرق فرق بين ما فعله السيسي الأن وما فعله سعيد شباب حين باع مصر  للاجانب؟!


 

إضافة تعليق


إعلانات

2017-12-04-144630FackelzugDienstag, 12.12.2017Treffpunkt 17.00 Uhr – Staatsoperanschl....
2017-08-20-22-08-31Österreich ist meine Heimat und Europa ist unsere GesellschaftFFPSatzung...
2013-07-02-04-40-38أنفراد جريدة بلادي بلادي بفيينا بحوار ساخن مع السيد اللواء حسين...
JoomlaWatch 1.2.12 - Joomla Monitor and Live Stats by Matej Koval