BB Search

Follow us


Facebook

Download: Fast, Fun, Awesome
Chinese (Traditional) English French German Hebrew Italian Japanese Russian Spanish Turkish
الرئيسية قضايا و أراء فيديو محمد على أحد ملايين المعارضين للرئيس السيسي الذي حول مصر إلى دولة سلفية وهابية
أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)

فيديو محمد على أحد ملايين المعارضين للرئيس السيسي الذي حول مصر إلى دولة سلفية وهابية

د. منال أبو العلاء
نحن ننشر هذا الفيدو من منطلق حرية الرأى والتعبير ولسنا طرفا في عداء مصري سياسي  مع أى  دولة في العالم لأننا لسنا طرفا في أى خلافات مصرية سياسية عربية أو غير عربية. خاصة وأن مصر تحولت في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى دولة سلفية وهابية من الطراز الاول .وأصبح الحجاب والنقاب أشبهة بزى رسمى للمصريات بمصر في عهد الرئيس السيسي.

هذا  بالأضافة إلى إضطهاد الدولة المصرية السلفية في عهد السيسي عهد الدولة السلفية العسكرية  لأقباط   مصر وبشكل خاص  للأطفالف الأقباط بالمدارس المصرية وصولا إلى الشباب القبطى بالجامعات المصرية . فلن نقف أبداء إلى جوار الدولة السلفية المصرية الوهابية العسكرية وتلك حقيقة نعم مصر تحولت من دولة إخوانية إلى دولة سلفية ونحن اللذين  كنا نطالب بدولة مصرية مدنية تفصل الدين عن السياسة وصدقنا أن من الممكن أن يفعل هذا السيسي ولكنه ضحك على الشعب بقولة هو أنتم مش عارفين أنكم نور عيوننا وﻻ أيه؟ وبعد أن تمكن من كرسى الرئاسة وجمع من حوله نظامه السلفي العسكري وأخيرا أكتشف الشعب المصري بالداخل والخارج حقيقة  أن السيسي سحب الشعب وبراحة وبهدوء حول مصر  إلى دولة سلفية ومحمى أى أمل لإقامة دولة مصرية مدنية بل وكمم أفواة المطالبين بمدنية الدولة وقام بمصادرة حرية الرأى والتعبير إلى أخره من سلسه أرهاب نظام السيسي للأعلاميين والصحافيين ومصادرة حرية العبادة وملاحقة المعارضين بالخارج  أمنيا وأعتقال معارضين الداخل.

 ومن منطلق حرية الرأى والتعبير نحن نعرض فيديو السيد محمد على لأنه بالرغم من بساطته إلى أنه إستطاع تحريك المياة الراكدة وهو ليس إخواني وإن كنت أتوقع أن يتم التعامل معه من نظام السيسي  على أنه إخواني  لأن نظام السيسي حظر الأخوان ولم يحظر السلفيين مع أن الاتنين وأحد وأستخدم نظام السيسي قانون الحظر كفزاعة   هدفها الأول القضاء على أصوات المعارضة المدنية لأن الأخوان هم السلفية والسلفية هم الأخوان كان هناك صراع على السلطة وحسم وأستولى الجيش الأخواني السلفي على مصر . فكل معارض مدنى  يلفقون له تهمة إخوانى حتى يستطيعون أدانه وإعتقاله  دون حساب وﻻ سؤال

ومن منطلق عملى الصحفى والسياسي والبحثى العلمى فقد قمت بمتابعة جميع فيديوهات السيد محمد على . فأتضح أنه إنسان مصري بسيط  يتحدث ببساطة وتلقيه مطلقه وملامح وجهة وصوته تؤكد مصداقية  فيما ما سبق وأن قام بسرده . والحق أقول أن مصر اليوم ليست هى مصر ثورة 30 يونيو التى إختطفها الرئيس السيسي حين فتح أبواب مصر للسلفية الوهابية على مصراعيها مما يؤكد أن السيسي رجل إسلامي سياسي من الطراز الأول. وعلينا أن نكون  صرحا مع أنفسنا وعن شخصى ﻻ أخشى في قول كلمة الحق لومة ﻻئم. والحق أقول آن الاوان لأن يعود جيش مصر العظيم إلى مكانه الطبيعى الذي من أجله أسس وهو حماية الحدود ومصر من أى خطر يهدد سلامة الأراضى المصرية بحرا وأرضا وجوا . وهنا فأن هذا هو الدور الحقيقى المنوط به الجيش وعليه أن يتنحى تماما عن السياسة والاقتصاد . ونقولها بكل مصداقية وأمانة نعم من الافضل  لمستقبل مصر والمنطقة العربية بأثرها أن يعود جيش مصر إلى سكناته وأن ينتهى حكم الرؤوساء القادمين من المؤسسة المصرية العسكرية. كفى يعنى كفى. ومنذ أن قام قنصل مصر بتهديدى بالقتل وهو ضابط مسنود على قوة علاقته بالريس السيسي وبناء عليه تبين لنا مدى الافترءا وظلم حكم الدولة السلفية العسكرية فلن نقف أبدا إلى جانب الظلمة ز ولن أنسا ما حييت ما قاله لى بعد أن إستدرجته كصحفية محنكة فعترف وقال  أن الاقباط بالنمسا تحت السيطرة  وقالها وهو يفتخر بنفسه . وهذا يؤكد مدى إضطهاد أقباط مصر بالداخل والخارج وخصوصا أطفال أقباط مصر داخل مصر  وتلك حقيقة ﻻ يستطيع أى قبطى إنكارها  ولكنهم أصلا يخشون التحدث في تلك المصيبة.

شاهد .. فيديو محمد على أحد ملايين المعارضين للرئيس السيسي  الذي حول مصر إلى دولة سلفية وهابية. .  وسنكسر حاجز الخوف ونسمح  للكل بالنشر من منطلق حرية الرأى والتعبير.  وكدى كدى أنتم أتضطهدونى وهددتونى بالقتل  وجاء هذا على لسان قنصلكم ولم يحاسبه أحد ولم يحاسب ﻷانه  إخواني سلفي وواصل للرئيس السيسي . وهددت  ليس لأسباب سياسية ولكن لمجرد أنى أمنت بالمسيحية وأفتخر وأعلن  بفخرى بإيماني المسيحى . ولهذا هددت من الضباط الأخواني السلفي  ناقض أيه تأتى ؟ لن أقف أبدا في جوار نظام مصري سلفي عسكرى يصادر حرية العبادة وحرية الرأى والتعبير .. شاهدوا هذا الفيديو



 

إضافة تعليق


إعلانات

2019-09-22-172459Unsere Partei Frauen und Familien -FFP ist Partei für alle...
2013-07-02-04-40-38أنفراد جريدة بلادي بلادي بفيينا بحوار ساخن مع السيد اللواء حسين...
JoomlaWatch 1.2.12 - Joomla Monitor and Live Stats by Matej Koval