BB Search

Follow us


Facebook

Download: Fast, Fun, Awesome
Chinese (Traditional) English French German Hebrew Italian Japanese Russian Spanish Turkish
الرئيسية عقائد مسيحية إضطهاد النازية للمسيحية الكاثوليكية واليهود بإيدلوجية يمنية ولهذا نرفض صعود الأحزاب اليمنية وندعم رندى فجنرعن الحزب الاحمر أفضل من المرشحين اليمنيين .. تقرير د. منال أبوالعلاء
أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)

إضطهاد النازية للمسيحية الكاثوليكية واليهود بإيدلوجية يمنية ولهذا نرفض صعود الأحزاب اليمنية وندعم رندى فجنرعن الحزب الاحمر أفضل من المرشحين اليمنيين .. تقرير د. منال أبوالعلاء

د. منال أبو العلاء
النازية الان تتجسد فى مجموعات متطرفة يمنية  وقد أطلقوا على أنفسهم النازيين الجدد وهم ﻻ يقلون خطرا
عن داعش وهم يعتنقون  الإيدلوجية اليمينة المتطرفة. ولهذا فأن صعود أى أحزاب أو مجموعات يمنية داخل النمسا يمثل خطرا مستقبلى على السلام المجتمعى داخل النمسا  بسبب أفكارهم المعادية للسامية والاجئيين والنمساويين من أصول غير أوروبية والأجانب . والاحزاب اليمنية تتعاون من وراء ستار مع الأخوان والسلفيين  من وراء ستار ولن ولم  يحظروا جماعة الأخوان المسلمين والسلفيين ولهذا فلن نأخذ أبدا صفهم لأن  وجوهم الحقيقة ظهروالحقيقة أن الأحزاب اليمنية هى التى مكنت الجماعة وساهموا وبقوة في صعود الأخوان والسلفيين ومسمى الاسلام السياسي كلمة عائمة للتستر على جماعة الأخوان المسلمين واسلفيين وسنظل نؤكد لو كانوا فعلا رافضين للأخوان إذآﻻ لماذا لم يتم حظر الجماعة والسلفية أثناء وجودهم بالحكومة؟!!  . هذا بالأضافة إلى أن إتجاهتهم الفكرية والفعلية تحتوى على عنصرية دينية وعرقية ولهذا  فأن صعود اليمنيين يمثل بالفعل خطورة على مستقبل الدولة النمساوية المعروفة دوليا بكونها دولة حقوق إنسان وﻻ بد من المحافظة على سمات وأسس وقواعد الدولة في العدل والمساواة

ولهذا نرفض تشجيع أى أحزاب يمنية شكلا وموضوعا. وعن الانتخابات القادمة فالأفضل حاليا وسط محاولات اليمنيين للصعود بأموالهم وأموال التبرعات الغير شرعية التى حصلوا عليها  ويستهدفون إعادة تقديم أنفسهم مرة أخرى من أجل قيادة الدولة مرة أخرى  وتلك هى الكارثة الكبرى فاليمين يمثل خطرا كارثيا على الدولة والشعب.  ولهذا فمن الأفضل في ظل الاوضاع الحالية  ترشيح السيدة الدكتورة رندى فجنر عن الحزب الأشتراكي الديمقراطى ونتمنى لو أنها تمكنت من أن تكون مستشارة الدولة النمساوية فقد شهدنا قيادة الرجال الشباب الفاشلة. وحان وقت المساوأة  السياسية وأفساح الطريق للمرأة   في أن تكون مستشارة للدولة خاصة والدكتورة رندى فجنر نؤكد على أنها محنكة سياسيا وهى حاليا أفضل الموجود على الساحة وليست لديها أى عنصرية دينية وﻻ عرقية . ونؤكد أننا لسنا يساريين وﻻ يمنيين ولكننا نرفض العنصرية بمختلف مسمياتها وأشكالها ونتمسك بكافة قوانين حقوق الانسان كاملة وغير منقوصة. ولهذا نرفض الأحزاب اليمنية والمجموعات اليمنية كافة  وﻻ أقول يمين متطرف وغير متطرف فكلاهما وجهة وأحد  لعملة وأحدة ومن ﻻ يعترف بتلك الحقيقة فمعناه أن الخوف بدء يطرق أبواب مجتمعنا النمساي . ونحن نستعرض معكم الأن تاريخ النازية والأيدلوجية اليمنية ضد الأديان والأعراق

للأسف الشديد هناك تاريخ مجهول ﻻ يعلمه النمساويين من أصول عربية ومصرية  عن كم معناة الكنيسة الكاثوليكية من الإضطهاد الديني   من هتلر ونظامه السياسي النازى الإرهابي الفشى . وباعتبار أن النازية أيديولوجية شمولية  راديكالية عنصرية سعت  للهيمنة والسيطرة وفرض إيديلوجتها بالقوة على شعوب العالم قبل وأثناء الحرب العالمية الثانية. فقد سعى هتلر ونظامه الإرهابي النازي للسيطرة المطلقة على جميع الأنشطة الجماعية والإجتماعية بما فيهم الكنيسة الكاثوليكية. وتدخل النظام النازى في شؤون التعليم الكاثوليكي والمجموعات الشبابية والأندية العمالية والجمعيات الثقافية.

هذا وقد رفضت الكنيسة الكاثوليكية هذا التدخل المرفوض شكلا وموضوعا. فتخذ النظام النازى موقفا عداءي ضد الكنيسة ورفض النظام النازى أن تظل الكنيسة  مستقلة. فقد سعى النازيون لإخضاع الكنيسة للنظام النازى بالقوة. وقامت القيادة النازية بمحاولات لمحو المسيحية  وأغلقت الأديرة في مدينة تيرور النمساوية على سبيل المثال وليس الحصر. ولقد ظهرت العدوانية النازية الإرهابية المتطرفة تجاه الكنيسة مع كل من وزير الدعاية السياسية جوزيف غوبلز، ووزير داخلية الرايخ الألماني هاينريش هيملر ومارتين بورمان والذين قادوا بحملة شرسة ضد الكنائس والأديرة والقساوسه وكل من يعارض ويرفض سيطرة النظام النازى على الكنيسة الكاثوليكة

ويقول بعض المؤرخين أن هتلر كان لديه خطة سرية، والتي يقال أنها كانت موجودة حتى قبل صعود النازيين إلى السلطة وهي تدمير المسيحية  في عهد النازية والذي كان من المقرر أن يتم السيطرة وتخريب الكنائس بعد الحرب لوﻻ هزيمة هتلر ونظامه النازى الفاشى الإرهابي. وتحالفه مع الأخوان المسلمين معروف لإستكمال خطته لإضطهاد اليهود بعد أن أجبروا على الهجرات الجماعية  من النمسا وألمانيا وبولندا والمجر بسبب شدة قسوة وعنصرية النازية الراديكالية الفاشية الإرهابية

تعرض القادة والمثقفين المسيحيين للإضطهاد بسبب رفضهم لمحاولات النازية من فرض السطرة على الكنيسة وكان نتيجة بلهذا الرفض فقد قتل ما بين  عامي 1939-1945 ما يقدر من  3,000 شخص  وحوالي 18% من مجمل رجال الدين الكاثوليك البولنديين للاشتباه في في إيواء اليهود و كان يعاقب عليه بالإعدام كل من يأوى يهودى من شراسة وعنف وأرهاب النظام النازى. ويذكر أيضا تاريخيا أن   شهود يهوه  كانوا هدفًا للإضطهاد النازي  لرفضهم إتباع النظام النازى الفاشي الإرهابي للحكومة النازية.

وبحلول عام 1940،  إنشاء   النازيين ثكنة مخصصة لرجال الدين الكاثوليك في معسكرات الاعتقال . وكان هناك 2,720 رجل دين مسيحي كان مسجل في سجون النازية  وكانت الأغلبية الساحقة  أي 2,579 (أو 94.88%) كانوا من الكاثوليك ومن بينهم 400 كاهن كاثوليكي . وقرر النظام النازي التخلص من المدارس الكاثوليكية في ألمانيا والنمسا من عام 1939 وإغلاق مكاتب الصحافة الكاثوليكية من عام 1941.

 ومع توسع الحرب في عام 1941 بدأ هجوم النظام النازي الارهابي على الكنيسة في ألمانيا والنمسا . حيث استهدفت الأديرة وتمت مصادرة ممتلكات الكنيسة. واستهدف المسيحية الكاثوليكية بشكل خاص لدورهم بإنقاذ حياة المدنيين اليهود خلال الهولوكست.و نفي الكثير من الرهبان   واتهم الأساقفة الكاثوليك النظام النازى "بالظلم الجائر والكراهية ومعاداة المسيحية والكنيسة واليهود . وقد قام نظام هتلر المجنون الإرهابي الفاشى الدموى بحرق وقتل 6 مليون يهودى .وحرقوا ودمروا ممتلكاتهم الخاصة وفرقوا الأطفال الذكور ما بعد سن 13 عن امهاتهم أثناء الحرب ونكلوا بالأسر اليهودية والفنانمين والموسيقيين والمثقفين . إن ما تفعله  داعش اليوم هى صورة طبق الاصل لما فعله النازى وهتلر مع اليهود والمسيحية

شاهد تاريخ إضطهاد  النازية للكنيسة الكاثوليكية واليهود وتدمير النازيين للمدن النمساوية.. أضغط على الرابط المبين للوصل للفيديو المنشور  بالتليفزيون النمساوي
http://tvthek.orf.at/profile/Menschen-Maechte/13886256/Menschen-Maechte-Spezial-Sondersendung-mit-Fokus-auf-die-Ereignisse-in-den-Bundeslaendern/14024516

 

إضافة تعليق



 

إعلانات

satzung-der-frauen-und-familie-und-mitgliedsantrag-und-mitgliedsbedingungen-der-ffpÖsterreich ist unsere HeimatDie Partei arbeitet im Rahmen der...
2013-07-02-04-40-38أنفراد جريدة بلادي بلادي بفيينا بحوار ساخن مع السيد اللواء حسين...
JoomlaWatch 1.2.12 - Joomla Monitor and Live Stats by Matej Koval