BB Search

Follow us


Facebook

Download: Fast, Fun, Awesome
Chinese (Traditional) English French German Hebrew Italian Japanese Russian Spanish Turkish
الرئيسية عقائد
عقائد

موعظة السيد المسيح على الجبل(متى الاصحاح الخامس)

أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)
د. منال أبو العلاء
تتشرف جريدة بلادي بلادي بنشر موعظة الجبل للسيد المسيح  له المجد وتحمل كل معاني السلام والمحبة وهي تحتوى على ميثاق
التسامح والصبر والحكمة والعدل وأحترام كافة حقوق الأنسان ولو نفذ البشر كل ما تحتوى عليه موعظة الجبل فلن تحدث ﻻ شرور وﻻ حروب وسيعيش العالم في جنة على الأرض .


1 وَلَمَّا رَأَى الْجُمُوعَ صَعِدَ إِلَى الْجَبَلِ، فَلَمَّا جَلَسَ تَقَدَّمَ إِلَيْهِ تَلاَمِيذُهُ. 2 فَفتحَ فاهُ وعَلَّمَهُمْ قَائِلاً: 3 «طُوبَى لِلْمَسَاكِينِ بِالرُّوحِ، لأَنَّ لَهُمْ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. 4 طُوبَى لِلْحَزَانَى، لأَنَّهُمْ يَتَعَزَّوْنَ. 5 طُوبَى لِلْوُدَعَاءِ، لأَنَّهُمْ يَرِثُونَ الأَرْضَ. 6 طُوبَى لِلْجِيَاعِ وَالْعِطَاشِ إِلَى الْبِرِّ، لأَنَّهُمْ يُشْبَعُونَ. 7 طُوبَى لِلرُّحَمَاءِ، لأَنَّهُمْ يُرْحَمُونَ. 8 طُوبَى لِلأَنْقِيَاءِ الْقَلْبِ، لأَنَّهُمْ يُعَايِنُونَ اللهَ. 9 طُوبَى لِصَانِعِي السَّلاَمِ، لأَنَّهُمْ أَبْنَاءَ اللهِ يُدْعَوْنَ. 10 طُوبَى لِلْمَطْرُودِينَ مِنْ أَجْلِ الْبِرِّ، لأَنَّ لَهُمْ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. 11 طُوبَى لَكُمْ إِذَا عَيَّرُوكُمْ وَطَرَدُوكُمْ وَقَالُوا عَلَيْكُمْ كُلَّ كَلِمَةٍ شِرِّيرَةٍ، مِنْ أَجْلِي، كَاذِبِينَ. 12 اِفْرَحُوا وَتَهَلَّلُوا، لأَنَّ أَجْرَكُمْ عَظِيمٌ فِي السَّمَاوَاتِ، فَإِنَّهُمْ هكَذَا طَرَدُوا الأَنْبِيَاءَ الَّذِينَ قَبْلَكُمْ.
13 «أَنْتُمْ مِلْحُ الأَرْضِ، وَلكِنْ إِنْ فَسَدَ الْمِلْحُ فَبِمَاذَا يُمَلَّحُ؟ لاَ يَصْلُحُ بَعْدُ لِشَيْءٍ، إِلاَّ لأَنْ يُطْرَحَ خَارِجًا وَيُدَاسَ مِنَ النَّاسِ. 14 أَنْتُمْ نُورُ الْعَالَمِ. لاَ يُمْكِنُ أَنْ تُخْفَى مَدِينَةٌ مَوْضُوعَةٌ عَلَى جَبَل، 15 وَلاَ يُوقِدُونَ سِرَاجًا وَيَضَعُونَهُ تَحْتَ الْمِكْيَالِ، بَلْ عَلَى الْمَنَارَةِ فَيُضِيءُ لِجَمِيعِ الَّذِينَ فِي الْبَيْتِ. 16 فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ، لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ، وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.
17«لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لأَنْقُضَ النَّامُوسَ أَوِ الأَنْبِيَاءَ. مَا جِئْتُ لأَنْقُضَ بَلْ لأُكَمِّلَ. 18 فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِلَى أَنْ تَزُولَ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ لاَ يَزُولُ حَرْفٌ وَاحِدٌ أَوْ نُقْطَةٌ وَاحِدَةٌ مِنَ النَّامُوسِ حَتَّى يَكُونَ الْكُلُّ. 19 فَمَنْ نَقَضَ إِحْدَى هذِهِ الْوَصَايَا الصُّغْرَى وَعَلَّمَ النَّاسَ هكَذَا، يُدْعَى أَصْغَرَ فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. وَأَمَّا مَنْ عَمِلَ وَعَلَّمَ، فَهذَا يُدْعَى عَظِيمًا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. 20 فَإِنِّي أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ إِنْ لَمْ يَزِدْ بِرُّكُمْ عَلَى الْكَتَبَةِ وَالْفَرِّيسِيِّينَ لَنْ تَدْخُلُوا مَلَكُوتَ السَّماوَاتِ.
 

بمناسبة ذكرى الهولوكست نعرض فيديوهات للجريمة الوحشية النازية التى أرتكبت ضد اليهود بأوروبا.. كتبت د. منال أبو العلاء

أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)
د. منال أبو العلاء
تجولوا معنا في مؤسسة ياد فاشيم - المؤسسة التي تُعتبر مركزا عالميا لتخليد ذكرى الضحايا اليهود الذين كانوا ضحية الوحش النازي في اوروبا في الثلاثينيات والاربعينيات من القرن الماضي .وضحايا جرائم النازى ضد اليهود في أوروبا تقدر ب6 مليون إنسان يهودى .

 نحن جريدة بلادى بلادى  ورئيسة تحريرها الدكتورة منال أبو العلاء  والعاملين بها نؤكد للعرب المقيمين بأوروبا والدول العربية أن ما حدث لليهود في الهولوكست حقيقة ﻻ يستطيع أحد تكذيبها وكل من ﻻ يصدق فهو كاذب وعنصري لأننا تحت أيدينا وثائق  تؤكد صحة الأعتداءات التى حدثت لليهود بأوروبا ومن هذا المنطلق فنحن نرفض  النازية قديما وحديثا ونرفض أى فكر نازى يحاول الظهور من جديد بأى صورة من الصور ونرفض ونعارض النازين الجدد ونعارض كل من لهم جذور فكرية نازية  ونرفض العنصرية الدينية والعرقية  بشتى صورها وأشكالها .
 

سؤال جرئ.. شعب إسرائيل الذي ظلمه العرب أليس له الحق في توضح وجهة نظره والدفاع عن وجوده ؟ تقرير د. منال أبو العلاء

أرسل إلى صديق طباعة PDF
د. منال أبو العلاء
أعلم علم اليقين أن جراتى في كتباتي عن شعب  إسرائيل تستفز الأخرين من العرب والمصريين اللذين
تربوا في مصر والدول العربية على كراهية ومعادات إسرائيل شعبا ودولة ودين وتاريخ  دون بحث وتفكير ودراسة وفهم للواقع السياسي الحالى وجذوره التاريخية ولكن لن نيأس من العمل على نشر السلام بالعقل والفهم والإيضاح كخطوة أولى من المؤكد أنها ستتبعها خطوات عملية قريبة

. إن الصراع الذي حدث ويحدث فيما أسموه بالقضية الفلسطينية هو صراع أفتعله العرب وتمادوا في نشر الأكاذيب ضاربين بالحق والحقيقة عرض الحائط .وللأسف ظلم شعب إسرائيل في التاريخ وظلم في عصرنا الذي نعيش فيه . وﻻ أدرى لماذا نسيا البعض أن كل البشر مع إختلاف ألسنتهم وألوانهم وأشكالهم إﻻ أنهم جميعا جاؤوا من أب واحد وأم وأحدة .ففى الحقيقة أن كل البشر أبناء أدم وحواء وفوق هذا وذاك لقد خلق اللة الأرض بما عليها ليكفى البشر أجمعين وجعل بها من من كل الخيرات والثمارات والماء ما يكفى العالم  لنعيش سويا في سلام بدون حروب وبدون عنصرية وبدون كراهية. ولم يطلب اللة من إنسان أن يجرم أو يكفر أو يقتل إنسان من أبناء اللة على الأرض   فكلنا أبناء الله بالمعنى الروحى للكلمة وليس المادى

إن أتباع سياسة التعتيم التى يتبعها الأعلاميين المصريين والعرب في لوى أذرع الحقائق التاريخية والواقع السياسي والمجتمعى الذي يعيش فيه شعب إسرائيل الذي ظلم من كل الشعوب العربية والإسلامية بشكل عام   لهو جريمة إنسانية بجميع المقاييس.إننا نسعى فقط لإحلال السلام مكان الحقد والكراهية والعنصرية الدينية وهذا وأجب الصحفى الحر أن ﻻ يتقيد بأى قيود تعوقه عن  تبنيه لأى قضية سياسية يؤمن بمصداقيتها ولهذا فنحن ﻻ نهتم برفض أصحاب الفكر الإسلامى السياسي أو أى سياسي مستفيد من بقاء الوضع على ما هوعليه وسنستمر فيما  نكتبه من حقائق بهدف نشر المصداقية وتنوير من ﻻ يعلم بحقائق الأمور وأبحثوا أنتم بأنفسكم  عن الحقيقة . أننا نعمل على إلقاء الضوء  نحو طريق السلام الذي يبدء بفهم الحقائق وسماع الرأى والرأى الأخر وهذا ما نفعله الأن ونعرض أراء عرب مسلمين ورد إسرائيلين على كل الإتهامات التى يوجهها العرب ليل نهار لشعب إسرئيل دون إعطاءهم فرصة لعرض وجهة نظرهم وأرائهم !

تابع قراء الإسئلة والأجوبة وهى ليست من تأليفنا ولكنها  مأخوذ من صفحة صوت شعب إسرائيل وقد حاولنا أخذ النقاط الهامة التى تعنى العامة ..تابع قرأة الموضع

​​هل تمنع إسرائيل من المسلمين الحرية الدينية في المسجد الاقصى؟

القدس مقدسة لكل الديانات السماوية. والحرية مكفولة للجميع لممارسة شعائرهم الدينية. وبغية اضفاء نظام يحترمه الجميع وبالتنسيق مع الوقف الإسلامي ،تم تحديد مواعيد  للزيارة  لغير المسلمين وفي اوقات مقتضبة. المشاكل التي يثيرها البلطجية والمرابطون في باحة الحرم تستهدف تأجيج النوفوس لاسباب سياسية مستغلة الدين كرافعة وللأسف. في الآونة الأخيرة ،قام بعض المسلمين بخروقات  متكررة للتعليمات تمس بقدسية المكان وأهميته. ناهيك عن تحويله الى ثكنة عسكرية ينطلق منها الزعران لرشق رجال الشرطة والمدنيين بالحجارة .،معرضين للخطر حياة المسلمين أنفسهم. ويحاول البلطجية استفزاز اليهود القلائل لدى دخولهم وخصوصا النساء المرابطات، اللواتي يتعرضن للمصلين بالصراخ والتكبير ورشق الحجارة والقاء الزجاجات الحارقة وكسر جدران الأقصى، منتهكين حرمة المكان المقدس . وفي هذا الحال لا بد للشرطة الإسرائيلية الملتزمة بتوفير الأمان للجميع و بتطبيق القانون وتكفل لهم حرية العبادة مع الحيلولة دون الإخلال بالنظام. كل من يأتي من المسلمين للزيارة يرى عن كثب ما هي ديمقراطية وحرية دينية حقيقية في إسرائيل. نأمل ان مع الوقت وتعدد الزيارات يتم فضح الأكاذيب.

هل تسعى اسرائيل لتغيير الوضع القائم في الحرم القدسي الشريف كما يدعي البعض؟

تلتزم اسرائيل وتحتفظ بشكل صارم على الوضع القائم في الحرم القدسي. زار نحو 3.5 مليون مسلم العام 2014 الحرم القدسي الشريف جنبا إلى جنب مع 200000 مسيحي و-12000 يهودي. ويسمح فقط للمسلمين بالصلاة في الحرم، و يمنع غير المسلمين من الزيارة باستثناء أوقات محددة، لم تتغير. على الرغم من أن جبل الهيكل هو أقدس موقع في اليهودية حيث بناه الملك سليمان قبل 3000 سنة، لا تسمح إسرائيل تغييرا في الوضع الراهن. الفلسطينيون هم الذين يحاولون تغيير الوضع الراهن ومنع اليهود والمسيحيين بالقوة من زيارة أحد المواقع المقدسة لجميع الديانات الثلاث.
 

سؤال جريء 521: متى ولد المسيح؟

أرسل إلى صديق طباعة PDF
د. منال أبو العلاء
هل ولد المسيح في ال 25 من ديسمبر؟ هل هذا العيد كان عيدا وثنيا وجعله المسيحيون ذكرى ميلاد
المسيح؟ أم ولد المسيح في الصيف كما تقول الرواية القرآنية بناء على قصة النخل والتمر؟ هل الرعاة فعلا لا يستطيعون أن يكونوا في الحقول خارج المدينة في فصل الشتاء؟ لماذا يحتفل بعض المسيحيين بميلاد المسيح في ال 25 ديسمبر والبعض الآخر في السابع من شهر واحد؟ ألا يعد اختلاف المسيحيين دليلا على أن الاحتفال باطل من أساسه؟

 

بالفيديو جريدة بلادي بلادي تنشر حوار هام للدكتور مردخاي كيدار حول الصراع العربي الإسرائيلي - كتبت د. منال أبو العلاء

أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)
د. منال أبو العلاء
تتشرف جريدة بلادي بلادي بنشر فيديو للسيد الدكتور مردخاي كيدار  الخبير في الشئون العربية وهو يتحدث عن الصراع العربي الإسرائيلي  . وبصفتى العلمية كدكتورة متخصصة في الشئون العربية السياسية والاعلامية  وشرفت بالتخرج من جامعة فيينا وسبق لى أن تلقت كل تلك العلوم والتاريخ الوارد في فيما يسرده السيد الدكتور مردخاى  فأنا أؤكد لكل قراء جريدة بلادي بلادي لقد أتى الدكتور مردخاى بالحقيقة وﻻ يمكن تكذيب ما يقول بل أنه كخبير ودكتور متخصص فهو  يتحدث من خلال خلفية فكرية وعلمية سياسية وتاريخية فأستمعوا إليه وتناسوا العداء القبالى الذي  توارثه العرب.

 إن شعب إسرائيل شعب مسالم وطيب ولكن رفض وكراهية وعداء العرب لهم وإصرارهم على إبادتهم ليس من المنطقة بل  إبادتهم من  الكون  كله مما فرض على شعب إسرائيل أن يعيش دائما في حالة دفاع عن النفس وهذا حق بشرى ﻻ يمكن أن يعارضه العقلاء . وليس صحيحا أن إسرائيل وراء ما يحدث من إقتتال وحروب  وفساد وخيانة في العالم العربي ولكن من صنع الحروب والفتنة والفساد هم أصحاب فكر الأسلام السياسي . ورسالتى لكل العرب والمصريين أستيقظوا قبل فوات الأوآن وأنفضوا عن كاهلكم الكراهية لدولة إسرائيل وأقبلو بكل حلول السلام من أجل أن يعيش العالم في سلام ونرى أن من مصلحة مصر والعرب السعى للتطبيع مع دولة إسرائيل لأنها بصراحة تفوق الدول العربية تقدما في كل المجالات الحياتية سياسية إقتصادية وصناعية وعسكرية وعلمية ومن المستحيل أن تصل إى دولة عربية إلى مستوى دولة إسرائيل لسبب بسيط وكبيث في نفس الوقت وهو أن العرب المسلمين يكرهون بعضهم البعض ويغارون من بعضهم البعض وﻻ يتمنون الخير لبعضهم البعضم ومنهم الكثيرين منمن يبيعون أنفسهم لرجال  السلطة بأبخث الاثمان وفي النهاية يقولون أن الحكاكم سيئون والحقيقة أن السيئ هم اللذين يتوددون إلى أصحاب المال والسلطة وﻻ يتأخرون في الذج بأى شخص يعارضهم  في سبيل أن يحصلوا على مصالحهم الشخصية

 وكل تلك الصفات السيئة ﻻ توجد بين شعب إسرائيل فهم شعب يحبون بعضهم البعض ولديهم  هدف وأحد أجتمعوا عليه ولهذا فهم ناجحون والأهم ليس بهم إسلام سياسي مخرب ومدمر ولو أردتم التقدم  فطبعوا مع إسرائيل فهى  الدولة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط القادرة على أن تجعل من الوطن العربي واحة للتقدم العلمى والصناعي والأقتصادي  والثقافي فكفاكم كراهية يا عرب لليهود وكراهية لشعب إسرائيل ولن أيأس من مناشدكم بالتطبيع مع إسرائيل والأعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل
 

لقاء خاص مع البابا تواضروس بمناسبة عيد الميلاد المجيد | الحلقة الكاملة

أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)
عيد الميلاد يُعتبر ثاني أهم الأعياد المسيحية على الإطلاق بعد عيد القيامة، ويُمثل تذكار ميلاد يسوع المسيح وذلك
بدءًا من ليلة 24 ديسمبر ونهار 25 ديسمبر في التقويمين الغريغوري واليولياني غير أنه وبنتيجة اختلاف التقويمين ثلاث عشر يومًا يقع العيد لدى الكنائس التي تتبع التقويم اليولياني عشية 6 يناير ونهار 7 يناير. ورغم أن الكتاب المقدس لا يذكر تاريخ أو موعد ميلاد يسوع له المجد  فإن آباء الكنيسة قد حددوا ومنذ مجمع نيقية عام 325 الموعد بهذا التاريخ، كذلك فقد درج التقليد الكنسي على اعتباره في منتصف الليل، وقد ذكر إنجيل الطفولة ليعقوب المنحول في القرن الثالث الحدث على أنه قد تم في منتصف الليل، على أن البابا بيوس الحادي عشر في الكنيسة الكاثوليكية قد ثبّت عام 1921 الحدث على أنه في منتصف الليل رسميًا؛ يذكر أيضًا، أنه قبل المسيحية كان يوم 25 ديسمبر عيدًا وثنيًا لتكريم الشمس، ومع عدم التمكن من تحديد موعد دقيق لمولد يسوع حدد آباء الكنيسة عيد الشمس كموعد الذكرى، رمزًا لكون المسيح "شمس العهد الجديد" و"نور العالم". ويعتبر عيد الميلاد جزءًا وذروة "زمن الميلاد" الذي تستذكر فيه الكنائس المسيحية الأحداث اللاحقة والسابقة لعيد الميلاد كبشارة مريم وميلاد يوحنا المعمدان وختان يسوع، ويتنوّع تاريخ حلول الزمن المذكور بتنوع الثقافات المسيحية غير أنه ينتهي عادة في 6 يناير بعيد الغطاس، وهو تذكار معمودية يسوع. يترافق عيد الميلاد باحتفالات دينية وصلوات خاصة للمناسبة، واجتماعات عائلية واحتفالات اجتماعية أبرزها وضع شجرة الميلاد وتبادل الهدايا واستقبال بابا نويل وتناول عشاء الميلاد
 
 

بالفيديو سفير مصر بالنمسا عمر عامر يحضر قداس عيد الميلاد المجيد وسط تظاهرة محبة لم شمل مصريو النمسا من أقباط ومسلمين.. تقرير د. منال أبوالعلاء

أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)
د. منال أبو العلاء

تأكيدا  على سياسة لم شمل الجالية المصرية التى يتبعها السفير المصري عمر عامر  منذ أن تولى منصبه كسفيرا لمصر بالنمسا شارك أمس السبت  أقباط مصر بالنمسا فرحتهم  بقداس عيد ميلاد السيد المسيحي له المجد وسط عاصفة حاشدة من المحبة
والسلام جمعت أقباط ومسلمين مصريو النمسا  داخل أروقة الكنيسة المصرية بالنمسا في ترابط ومحبه فائقة لم تشهدها الجالية المصرية من قبل قدوم السفير عمر عامر للنمسا . وجديرا بالذكر أن مصريو النمسا  يشيدون بمجهودات السفير عمر عامر معتبرين أياه  وسام فخر لمصر والمصريين بالنمسا لما حققه من نجاحات إنسانية تجسدت في  إعادة بناء وحدة النسيج الوطنى لمصريو النمسا . وذلك من خلال تبنيه لسياسة لم شمل المصريين الجنسية والنمساويين من أصل مصري من أقباط ومسلمين دون تمييز. فقد نجح السفير المصري عمر عامر بأمتياز ليس فقط في لم شمل الجالية المصرية  بل نجح  أيضا في الحصول على الدعم المعنوى من أقباط ومسلمو النمسا  للقيادة المصرية السياسية والوقوف صفا واحدا كأقباط ومسلمين خلف الرئيس عبد الفتاح السيسي وبشكل خاص في المرحلة المصيرية القادمة للدولة المصرية. حيث كان الرئيس السيسي في قداس عيد الميلاد المجيد بالكنيسة المصرية بالنمسا غائبا بجسده حاضرا بفكره وعمله.  فقد كان  السفير عمر عامر خير ناقل لمحبة  الرئيس السيسي لأقباط مصر  ومشاركتهم أفارحهم بعيد الميلاد المجيد. وجديرا بالذكر أيضا  أنه في كل لقاء عام للسفير بمصريو النمسا المصريين الجنسية  يشيد السفير دائما  بمجهودات وإنجازات الرئيس السيسي في شتى المجالات مما جعل  مصريو النمسا في حالة  إعلام دائم لكل ما يحدث من  مجهودات للرئيس السيسي  فاقت الإعلام المصري التليفزيونى الذي تفوق عليه السفير بأمتياز. و لقد كان لبناء الكدرائية الجديدة بالعاصمة الإدارية الجديدة  صدى قوى  وسط أقباط النمسا معتبرين أياها رسالة سلام ومحبه وهديه من الرئيس لأقباط مصر في عيد الميلاد المجيد
 

تهنئة رابطة الجاليات المصرية بالنمسا للأنبأ جبرائييل أسقف الكنيسة المصرية بالنمسا بمناسبة عيد الميلاد المجيد

أرسل إلى صديق طباعة PDF
(1 vote, average 5.00 out of 5)
د. منال أبو العلاء
بسم  رابطة الجاليات المصرية بالنمسا مجلس إدارة وأعضاء   بكل من فيينا وجرتس ولينز ويودنبورج نتشرف بتهنئة البابا  تواضروس ،
بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية  وذلك بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح له المجد متمنين لقداسته السلام والصحة والمحبة
 

ما ﻻ تعرفه عن التعايش السلمي والأندماج داخل المجتمع الإسرائيلى.. تقرير د. منال أبو العلاء

أرسل إلى صديق طباعة PDF
د. منال أبو العلاء
إن هدفنا الأول والأخير من  تبنى نشر  حقائق عن دولة إسرائيل  هو نشر السلام والتعايش السلمي بين الطبقات الواعية
المثقفة التى رفضت وترفض إرتداء عباءة الأسلام السياسي وتسعى لتفعيل الأندماج والتعايش السلمي داخل مجتمعنا النمساوي  . فالصراع الوهمى المفتعل من الجانب الفلسطيني لن يقضى عليه تماما غير طبقة المفكرين والمثقفين أصحاب الإفكار المدنية التحررية الرافضة لمناهضة السلم والسلام وحقوق الأنسان .

 وللاسف عملت الحكومات العربية على مدار أكثر من 70 عام  هو عمر الدولة اليهودية على تغيب وعى الشارع العربي وفرض تعتيم إعلامي تام عن اليهود كشعب ودولة إسرائيلية  وكانت دائما تتفن في كيفية وضع ستار سوداء بين الشعب اليهودي الإسرائيلي والشعوب العربية ولقد وقعنا جميعا الأوروبيون من أصول مصرية وعربية  في هذا المستنقع وكنا نصدق  دون تفكير كل ما كانوا ينقلوه  لنا في الأوطان التى ولدنا بها عن إسرائيل كعدو. وظللنا هكذا سنوات طوال وأقعين تحت تأسير أفكار مسمومة خاطئة ظالمة .وفرضوا علينا جميعا  ستارا سميكا من  الخوف لمجرد  ذكر كلمة إسرائيل حتى ﻻ تجرمنا مصر والدول العربية التى صورت لنا  في كل وسائل الأعلام المصرية والعربية معا  أن مجرد التعاطف مع إسرائيل هو تعاطف مع معتدى غاصب وتعد خيانة عظمة ينتظر كل من يفكر في إسرائيل كشعب فربما يصبح  مصيرة الأتهام بالخيانة والأعدام شنقا في دول بولسية ديكتاتورية حتى بعد إتفاقية السلام  في مصر كائن شيئا لم يكن فمحرم على الشعوب التفكير في أى تطبيع مع شعب إسرائيل

من منطلق فرض السيطرة والهيمنة على على أفكار الشعوب وحتى رجال الاعمال اللذين عملوا بقلب مطمئن لأتفاقية السلام المبرمة بين البلدان تم أتهامهم من الجانب المصري الأسلامي السياسي بالخيانة التى هى أسهل كلمة يطلقها  المصريين والعرب على كل من يفكر في فتح فمه عن إسرائيل فهم ﻻ يريدون أن تستيقظ ضمائرالشعوب وتظل غابة عن الوعى الأنساني الذي من أساسياته رفض كل أفكار الشعوذة الإسلامية السياسة ومعاداتها للشعوب وتكفيرها لليهود والمسيحيين معا وﻻ أعلم لماذا يتضهدون اليهود والمسيحيين ويكفروهم ويسعون لقتلهم في الوقت الذي  فيه البوزيين والهندوس وكثير من العقائد التى ترفض الإعتراف بوجود اللة ولكن نرى عداء الإسلام  بشع تجاة اليهود والمسيحيين وبقوة وحشية والدليل أن الأزهر يقبل الدواعش الإرهابيين القتلة ويرفض اليهود شعبا ودولة. هذا بالفعل  هوالفكر السائد حتى كتابة تلك السطور وهو الذي جعل ويجعل الكثيرين ينكرون على إسرائيل حقها التاريخي في القدس  والأعتراف بحقوق الشعب اليهودى وإسرائيل كدولة

وليس هذا فحسب بل عملوا على مدار 70 سنه على زرع  بذور الحقد والكراهية تجاة شعب إسرائيل كدولة واليهودية كديانة متناسين تماما أن كل البشر هم أوﻻد ادام وحواء فقد  جئنا جميعا من أب وأحد وأم وأحدة وإن أختلفت الألسن والثقافات والمعتقدات الدينية إﻻ أن البشر أجميعين من المفروض أنهم أخوة ولقد خلقنا اللة لنعيش سويا على أرضه في سلام ونعمة ومحبة دون حروب وﻻ دمار .فقد أراد اللة من أبناءه على الأرض إعمار الأرض ﻻ تخريبها وتكفير وقتل بعضهم البعض بسم الدين واللة برئ مما يدعون. ولقد أنار اللة عقلى وقلبي في رحلتي البحثية العلمية التى هى مهنتى الأساسية ونتيجة للبحث العلمي كدكتورة متخصصة في العلوم الإنسانية كان أمرا طبيعى أن أتغير للأفضل  وقرأت العهد القديم والعهد الجديد وأقنعت وأمنت بكل ما ذكر فى الكتاب المقدس وبكل كلمات السلام التى جاء بها السيد المسيح له المجد معلما ومبشرا ومخلصا  وصبحان الذي يغير وﻻ يتغير.

فعلى المستوى الشخصى والإنساني أعلن رفضى التام لكل من يعملون على نشر الحقد والكراهية  تجاة أى إنسان مهما كانت معتقداته الفكرية أو الدينية وأطالب المجتمعات النمساوية  والأوروبية من أصول مصرية وعربية أن يغلقوا جميعا تماما كل أبواب الماضى بكراهيتهم  لليهود وإسرائيل والمسيحيين  وأن يتوقفوا عن معاداة اليهود ودولة إسرائيل وأن يتعاملوا مع القضية  بضمير وأن ﻻ يبخثوا اليهود حقهم التاريخي في أرض  أورشليم القدس

وأذا كانت التيارات الإسلامية السياسية داخل مصر والدول العربية  شديدة وصعب حاليا السيطرة عليها فأن المصريين والعرب اللذين يعيشون خارج تلك الضغوط الأسلامية السياسية بالخارج  وينعمون بالحريات وكافة حقوق الأنسان ويحملون جنسيات الدول الأوروبية التى يعيشون فيها فأطالبهم جميعا  بالتخلى عن أى فكر عنصري ديني أو عرقي ضد شعب إسرائيل واليهود في أوروبا فكلنا كما سبق وذكرت وأحد وأخوة أتينا من أب وأحد هو أدم وأم وأحدة هى حواء فكفى كرها وعداء وتناسوا أحقاد الماضى الذي صنعها الأسلاميين السياسيين ومدوا أيديكم بالسلام لليهود بأوروبا وشعب إسرائيل  بالداخل والخارج

والأن أتركم مع هذا التقرير الذى يعبر عمليا عن صحة ما أنشر
المزيد من الفلسطينيين في شرقي القدس يفضلون مناهج التعليم الإسرائيلية


يستدل من استفتاء شمل مئات من اولياء امور الطلبة للفلسطينيين اجرته بلدية اورشليم القدس ونشرته صحيفة "إسرائيل اليوم" ان 48 بالمائة من المستطلعة اراؤهم يفضلون المناهج الإسرائيلية على المناهج الفلسطينية. ووفقا للبلدية فإن عدد الطلاب الذين يتعلمون المناهج الإسرائيلية ارتفع في السنوات الأخيرة من 500 الى 5800 طالب فلسطيني من مجموع 50 الف.
 
«البدايةالسابق12345678910التاليالنهاية»


الصفحة 1 من 35

إعلانات

2017-12-04-144630FackelzugDienstag, 12.12.2017Treffpunkt 17.00 Uhr – Staatsoperanschl....
2017-08-20-22-08-31Österreich ist meine Heimat und Europa ist unsere GesellschaftFFPSatzung...
2013-07-02-04-40-38أنفراد جريدة بلادي بلادي بفيينا بحوار ساخن مع السيد اللواء حسين...
JoomlaWatch 1.2.12 - Joomla Monitor and Live Stats by Matej Koval